المؤهلات العلمية

تخرج المستشار محمد عبد المجيد اسماعيل فى كلية الحقوق بجامعة القاهرة 1988 حيث دخلها متفوقاً من الدراسة الثانوية ، وعين بعد التخرج وكيلاً للنيابة العامة بنيابات وسط القاهرة ، ثم صدر القرار الجمهورى بتعيينه بمجلس الدولة فى مايو 1993 ، وتدرج فى المناصب القضائية بكفاءة شديدة ، وعمل بجميع أقسام مجلس الدولة حتى صدر القرار الجمهورى بترقيه الى أعلى درجات السلم القضائي وهى درجة نائب رئيس مجلس الدولة فى 15 / 6 / 2008 .

كان متفوقاً فى معظم سنوات الدراسة بكلية الحقوق وكذلك الماجستير. حصل على الدكتوراة فى التحكيم فى عقود الدولة للانشاءات ذات الطبيعة الدولية فى عام 2000 بأعلى تقدير فى لائحة الكليه ونشرت رسالته مرتين فى دول العالم العربى( مصر 2000 - بيروت 2003 ).

المستشار اسماعيل هو القاضي المصري الوحيد ، وضمن قلائل فى العالم العربي ، الحاصل على زمالة المجمع الملكى للمحكمين الدوليين بالمملكه المتحده وهو أعلى مؤهل أكاديمي وتطبيقي فى العالم فى التحكيم الدولي.
قرأة المزيد

مؤلفات وابحاث

عرف عن المستشار الدكتور اسماعيل نهمه الشديد للبحث العلمى والتأليف ، حيث قام يتأليف العديد من المراجع الفقهيه ( المؤلفات والابحاث ) فى المملكه المتحده ، وألمانيا ، وبيروت والعالم العربى ومصر ، وذلك مع أكبر الناشرين فى أوروبا ، وبيروت ، ومصر ، وكللت جهوده بحصوله على جائزة الدولة فى القانون عام 2011 ، من جمهورية مصر العربية ، وهو القانوني العربي الوحيد الذى ألف العديد من المؤلفات الفقهية القانونية فى المملكة المتحدة ، حيث توجد مؤلفاته بمكتبات كبريات الجامعات البريطانية ، وتوزع بالولايات المتحدة الأمريكية ، وسيدني باستراليا ، وهو صاحب أول مؤلف فى العالم فى الفقه الانجليزي والامريكي في التحكيم فى منازعات الاستثمارات الدوليه فى دول العالم العربي (منشور بالمملكة المتحدة).

من أهم التخصصات القانونيه التى ألف لها هى التحكيم الدولى ، والعقود الدوليه ، وعقود الدوله ، والقانون الدستورى ،  وعلم العلاقات الدوليه ، كما ألف مؤلفاً للصحافه بالتعاون مع دار المعارف فى مصر
قرأة المزيد

البيانات الشخصية

المستشار الدكتور محمد عبد المجيد اسماعيل نائب رئيس مجلس الدوله .

الحائز على جائزة الدوله فى القانون زميل المجمع الملكى للمحكمين الدوليين بالمملكه المتحدة

المستشار الدكتور محمد عبد المجيد اسماعيل من الشخصيات العامه فى الاوساط القانونيه والقضائيه المصريه والعربيه.
قرأة المزيد